بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


إهداء
مبارك علينا وعليكم المنتدى

أهمية دراسة اللغة العربية عموماً والنحو خصوصاً

اذهب الى الأسفل

أهمية دراسة اللغة العربية عموماً والنحو خصوصاً

مُساهمة من طرف أم عـبـد الله في الثلاثاء أبريل 27, 2010 5:06 pm

[font=Arial Black]بسم الله الرحمن الرحيم, الحمد لله, أشهد أن لا إله إلا اله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله, اللهم صلِّ وسلم وبارك على عبدك ونبيك محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان.

أحييكم وأرحب بكم أخواتى في الله وأسأل الله – تعالى- أن يعم الخير وفائدةٍ للجميع اللهم آمين

العربية أو علم النحو علمٌ علمَ كثير من أهل العلم والفضل فضله, وجهل كثير من الناس ممن لم يعنوا بهذه الناحية أهميتَه وفائدتَه وترتب على ذلك أن انصرف بعض الناس عن دراسته ظناً منهم أنه من مكملات العلوم أو من ثوانيها وليس من العلوم الأساسية الأولى فيها.

دراسة علم النحو أو علم العربية كما يسميه العلماء الأولون، ذكر العلماء في شروط الفقيه والمجتهد والمفسر والأصولي وغيرهم أشياء كثيرة تدل على أن دراسة هذا العلم والتضلع فيه وفهم خصائصه ودقائقه مما لا يسع واحداً من هؤلاء أن يجهله؛ ومن ثَمَّ أصبح من الضروري أن يتعلم الناس هذا العلم, وإنما جاءت دعوى صعوبة هذا العلم من ظن الناس أنه ليس علماً أساسياً, وصار بعضهم لا يعطيه حقه من الاهتمام, وإذا لم يعطَ الشيء حقه من الاهتمام صعب على الناس فهمه واستذكاره.

العربية من شعائر الدين, ومن يتحدث بالعربية فإنه يتحدث بلسان الدين, ولاشك أن كتاب الله - سبحانه وتعالى- وهو في الذروة من الفصاحة والبيان وسنة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهي كما نعلم في وصف حديثه -صلى الله عليه وسلم- أنه أوتي جوامع الكلم أي أنه يلقي الكلمات القلائل, فيدل على المعاني الكثيرة, ثم هذا الجمع الكبير من كتب العلم في شتى العلوم الإسلامية المختلفة التي ألفت بهذا اللسان العربي كل هذه تستدعي من الإنسان أن يكون عارفاً مدركاً لقواعد هذه اللغة, وكم كان من الشنيع غير المقبول في عصور متفاوتة أن يتحدث الإنسان بغير هذا اللسان أو أن يتطرق اللحن إلى لسانه عندما يتحدث بها, وكان الخلفاء والأمراء والخطباء أشد ما يتخوفون أن يقع الواحد منهم في لحن في الكلام أكثر من تخوفه في أن يخطئ في موضوع خطبته, وإذا أضفنا إلى ذلك أن نرى كثيراً من الخطباء يكون الواحد - سواء في خطب الجمعة أو غيرها- ينبري الواحد منهم بموضوع متميز مؤثر ذي قيمة كبيرة للسامع وللمتابع ويحشد له من الأدلة والأمثلة الشيء الكثير, ولكن يقع في لحن عندما يلقي هذه القضايا فيصرف كثيراً من السامعين عن متابعته ويكون عمله أشبه بالداء الذي قد تطرق إلى ذلك الطعام الجيد المميز فافسده ومنع الاستفادة منه.

من هنا تأتي أهمية تعلم القواعد وهذا العلم الذي أنا أدعو ويدعو كثير من الناس إلى ضرورة أن يتخصص أناس من طلبة العلم فيه خاصة في هذا الوقت الذي أصبحت العربية تعاني من هجمة شرسة من اللغات الأخرى عليها ومن تضاؤل الاهتمام بها, ومن تطرق العامية وانصراف كثير من أهل العربية إلى الحديث بغيرها, هذا كله يستدعي مزيداً من الاهتمام وإلى الانصراف إلى الحديث بها, وقبل ذلك تعلم قواعدها, وما من شك أنه إذا استطاع الإنسان أن يتحدث بهذه اللغة مجوداً بها أسلوبه بعيداً عن اللحن والخطر والخلل فيها قدر ما يستطيع فإنه بهذا سيأسر الألباب ويجعل السامعين ينصرفون إلى ما يقول بدلاً من أن ينصرفوا عنه.

ولاشك أن العربية علم ليس بالصعب. نعم هو كثير التفاصيل كثير الذيول ولكن لو أن الإنسان تعلم - إذا لم يكن مختصاً- تعلم ما يهمه لإقامة لسانه وقلمه وهذا ليس بالعسير عليه, فإنه لا أظن هذا عسيراً وصعباً خاصة مع استحضار أمرين:

الأمر الأول: الإخلاص لله - سبحانه وتعالى- وأنه يتعلم ما يعينه على فهم كتاب الله - سبحانه وتعالى- وعلى سنة رسوله - صلى الله عليه وسلم –

والأمر الثاني: هو أنه بتعلمه هذه اللغة يتعلم كيف يجود حديثه ولسانه إلى مستمعيه ويجعل حديثه مقبولاً إلى سامعيه, ومعروف أن الإنسان إذا اهتم بأمر حصل فيه شيئاً كثيراً وإذا رأى أن الأمر قليل الأهمية فإنه مهما ادعى أنه يبذل فيه جهداً فإنه لن يحصل فيه شيئاً كثيراً, ومعلوم أن العلم إذا أعطيته كلك أعطاك بعضه, فإذا كان هذا الأمر وإذا أحس الإنسان بأهمية هذا العلم سهل عليه ما ادعي فيه من صعوبة أو ما وجد فيه من تفاصيل, وما أظنها عسيرة إلى من انصرف إلى تعلمها.[font]

اللهم علمنا ما ينفعنا وأنفعنا بما علمتنا وزدنا علما ينفعنا اللهم آمين
avatar
أم عـبـد الله
المـديـرة

عدد المساهمات : 46
نقاط : 120
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/04/2010

http://nor-eltaw7eed.montadamoslim.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى